منوعات

أقدم عقرب عاش في الماء قبل 437 (1000000 عام)

أظهرت إستكشاف علمي قريبة العهد -لحفريات تم جمعها قبل 35 عاما- أنها ترجع لأقدم أشكال العقارب المعروفة التي قد عاشت قبل بحوالي 437 1000000 عام. ووجد الباحثون أن ذاك العقرب كان عنده من المحتمل التمكن من التنفس والعيش في المحيطات القديمة والبرية في نفس الزمن.
download 2 1
يقدم ذاك الاكتشاف بيانات حديثة بشأن أسلوب وكيفية انتقال الحيوانات من العيش بحريا إلى العيش تماماً على اليابسة.

فالجهاز التنفسي والدورة الدموية بالعقرب -الذي وجد في حفريات بولاية ويسكونسن الأمريكية ومحفوظ بمتحف الجامعة ثمة– مناظر إلى حد ما لأنظمة العقارب البرية العصرية العاملة في نفس الدهر على نحو مماثل لهذه الحاضرة في سلطعون حدوة الجواد، وتسكن على الأرجح في الماء، إلا أنها باستطاعتها أن العيش في اليابسة مراحل قصيرة من الدهر.

العقرب الصياد
أطلق الباحثون اسم Parioscorpio venator على العقرب الجديد واسم الجنس “السلف” واسم الفئة “صياد”. ونشروا نتائج التعليم بالمدرسة بمجلة “ساينتفيك ريبورتس” في 16 من كانون الثاني/يناير الحاضر.

يقول لورين بابكوك أستاذ معارف الأرض بجامعة ولاية أوهايو والمؤلف المشترِك بالدراسة “نحن ننظر إلى أقدم عقرب معلوم، إلا أن المسألة الابرز أننا حددنا آلية أمكنها الحيوانات على يدها من الانتقال من الظروف البيئية البحرية إلى البرية. إنه يتيح نموذجا لأنواع أخرى من الحيوانات التي نهضت بذاك الانتقال بما في هذا الفقاريات. إنه اكتشاف حديث“.

وفي المنصرم عثر على عقرب عاش في حقبة قريبة في أسكتلندا، ويرجع تاريخه إلى نحو 434 1000000 سنة. ويعلم علماء الحفريات أن تلك الكائنات كانت من أوائل الحيوانات التي تحولت تماما للعيش عن طريق البر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

تم الكشف عن مانع الإعلانات الرجاء اغلاق AdBlock الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️ ان قمت بتعطيل مانع اعلانات فيرجي تحديث الصفحة